ثقافة وفن

تحولات معرض ينقلك إلى عوالم اخرى يسبح بك في فضاء الخيالات

عدلان يوسف اخترت الحديد مادة أساسية لأن منه يصنع السلاح

حوار – صديق علي

هو صاحب موهبة فريدة فتواضعه، عاطفته، شغفه، حرفته و تشوقه للتعلم تجعل منه واعدا بمسيرة فنية انه عدلان يوسف المولد في الفاشر، عاصمة شمال دارفور في عام 1992. منذ بداية عمره أظهر عدلان اتصال قوي مع الفنون سواء كانت الموسيقى أو الرسم. وعلى غير المتوقع من الكبت الذي يواجه الكثير من الفنانين السودانيين من المجتمع أو عوائلهم فقد كان لعدلان دعم قوي من عائلته لاهتماماته.

< يحمل هذا المعرض الكثير من الدهشة والغموض كما يحتوي على الكثير من التساؤلات فهل يمكن ان تحدثنا عن المعرض؟

> معرض تحولات هو لحظات توثيقة للحالات التي نعيشها جميعا وانا بشكل شخصي عشت العديد من تلك الحالات في مناطق النزاعات فهو واقع في مجتمعنا لذي تجدني اعمل على الانسان المجرد حتي انني لم احدد نوع الشخصية هي رجل ام امرأة بل اسخر الرسائل للمجتمعات المظلومة والبسيطة واعمل ضد الحكومات الطاغية التي تسبب المتاعب لشعوبها فقمت بتفصيل تلك المشاهد لان اي لحظة تختلف عن اللحظة الثانية

< هنالك لافتة صغيرة مكتوب فيها اتبع خطوات عدلان تحمل في طياتها علامة استفهام كبيرة!

> تلك اللافتة التي تقول القصد منها التسلسل اللحظي لتلك الشخصيات فأي اعمل ينقلك الي العمل الذي يليه  او اي لحظة تنقلك الي لحظة اخري ففي كل عمل تجد حالة او لحظه  تنقلك للشخصية التالية وفق تسلسل زمني وتغير مرتب علي حسب مراحل الحياة بشكلها القاسي والجاف الذي يخلوا من اي مرونة او عطف او حنان وهو مطابق لوقعنا الآن فكل شخص يحمل همومة وحدة

<  العديد من الأسئلة تدور في ذهن الزائر للمعرض خاصة ما تجسده تلك المجسمات هل يمكن اتفصل لنا بعض تلك الحالات؟

> هي كلها مشاهد من واقعنا فهنالك من يري ان الحل الجزري في السفر والهجرة اما عن اظهار العضلات او اللاينس والنسبة والعضلات والخطوط والظلال والنسبة والتناسب هي جزء من الفن عموما وهي تمد الفنان من اجل اخراج عمل متوازن وهي تختلف علي حسب احساس الفنان فانا أقدر تلك النسب علي مقادير معينة فأي عضل او تشريح في تلك المجسمات له هدف او رسالة تحملها مثل تفجير طاقات الانسان والمقدرة علي المقاومة

< كيف استطاع عدلان ان يجد الروح الفنية في وسط العديد من المواهب الداخلية؟

> منذ الصغر كنت اتمتع بالعديد من المواهب فقد كنت اعزف واغني وارسم وامثل لذي كان يطلق علي لقب الفنان فكل من كان حولي لمس تلك المواهب خاصة من الاساتذة وزملاء الدراسة وكانت كل الهدايا التي تأتني عبارة عن اقلام واوراق والوان وهكذا كما اكنت اتمتع بشغف كبير لاستكشاف كل شيء فكنت افك واركب الاجهزة الكهربائية والمنزلية حتي اصبحت اجيد اصلاح اي جهاز في المنزل كما كنت اصنع العابي بنفسي من سيارات واشياء اخري من العلب والخرد الأخرى فكانت تلك اللبنات  الاولي لمهارات استخدام والاستفادة من الاشياء التي من حولنا

< هل هنالك هوايات اخري مع تلك الشخيصة الفنية المبدعة؟

>وايضا كنت مهوس جدا بالموسيقي حيث اجيد العزف على عدد من الآلات الموسيقية حتي اني امتهنت العزف في فترة الدراسة الجامعية فقد كنت اخرج مع فرق موسيقية للمناسبات المختلفة من العود والأورغ والي الآن عندما اجد فراغ امارس العزف لكن لنفسي فقط من اجل الترفيه والتغير الجو العام خاصة وان عملي الآن يتطلب قضاء اوقات طويلة في العمل المضنى حتي تخرج الاعمال الفنية علي افضل شكل    

< اين وجدت شخصياتك التي استلهمت منها تلك الافكار الرائعة للمجسمات التي قمت بسياقتها؟

> امتلك رصيد كبير من المشاهدة المختلفة خاصة أنى عشت في مناطق النزعات لذي رسخت العديد من المشاهد التي من النادر رؤيتها في النمط اليومي للحياة العادية وقد ترجمت عدد من هذه المشاهد في اعمالي الفنية حيث سخرت فني لخدمة تلك المجتمعات والمناطق لتعكس الواقع الذي يعايشه الكثيرين وهو ما يعكسه معرض تحولات يتحدث عن الكثير من المتغيرات قبل الثورة وبعدها والظلم الكبير الذي يتعرض له الشعب السودان وخاصة الذين يعيشون في مناطق النزاعات

<أليس من الغريب استخدام تلك المعادن والاسكراب خاصة في ظل توفر العديد من الموارد الأخرى!

> من اهم الاشياء لكل فنان اختيار ما يعبر عنه ودائما ما يكون في الفن المعاصر ان اختيار الخامة لا ياتي بالصدفة فاي من تلك الخامات لها امكانيات لها حدود وخصوصية والفنان كونه يفهم تلك المادة امكانياتها وحدودها وخصوصيتها ويطوعها من اجل فنه ويري انها  عنصر مهم من عناصر التعبير عن الذات فقد كنت اري ان المعادن  رقم صلابتها والقساوة التي تتمتع بها المعادن الا ان لها  خصائص تميزها عن غيرها من انواع المواد الأخرى لذي اعتمد المعادن كمادة اساسية في مشروع تخرجي ومن تلك اللحظة اعتمد علي المعادن وخاصة الحديد مواد اساسية لكل اعمالي الفنية والفنان الحقيقي هو الذي يوظف كل مادة تقع عليها عينة طالما تخدم أغراضه الفنية ولهذا نجد ان الفن التشكيلي كان ولا يذل النواة الاساسية لمكونات الثقافة الانسانية تتجاوز الحدود  السياسية والاقتصادية وتتجاوز حدود اللغات حتي ومن هنا اكتسب اهمية عظما والفنان عنده دور كبير في الحياة لأنه ينقل المشاكل التي تحصل في المجتمع ويعكسها بصورة جمالية تقدم لها المعالجات بصورة مختلفة

< ماهي الاسباب التي جعلت عدلان ان يعتمد بشكل رئيسي على الخردة والاسكراب في أعماله الفنية؟

> أحب ان اتمرد على المألوف في كل جوانب حياتي فاختياري للاسكراب كان نوع من ذلك التمرد فالعمل بالاسكراب غير مألوف وغير مسبوق وفن التدوير أصبح من الفنون الحديثة والشائعة ولكن كل فنان له بعده الحسي وأسلوبه الخاصة في استخراج الصيغة الابداعية من تلك المواد

< كانت لديك مؤخرا زيارة لدولة فرنسا حدثنا عن تلك الزيارة وماهي أكثر الاضافات الي خبراتك العلمية والعملية ؟

> حصلت علي اقامة فنية في فرنسا وقد استفد كثيرا من تلك التجربة التي زرت من خلالها العديد من المتاحف مثل متحف اللوفر والعديد من مراسم الرسامين ونحاتين العالميين وكذلك المدينة العالمية للفنون والتي هي مزار كل الفنانين من جميع انحاء العالم بجميع ثقافتهم وجنسيتهم المختلفة من خلال احتكاكي بثقافة جديدة وحضارة مختلفة تطورت لدي الافكار واصبحت وتوسعت المدارك وتشكله لدي معارف مختلفة وعند عودتي وجدت نفسي بأفكار متجددة ومتطورة عن السابق قمت بوضع افكار لقيام معرض يحكي عن واقعنا وهو واقع ما بعد الثورة يوثق لكل الحالات و اللحظات التي عشناها

< من الملاحظ على مجسمات الشخصيات انها مجردة من كل انواع الزخرفة والتلوين هل وراء ذلك سبب ؟

> خرد الحديد وجميع المخلفات الصناعية من المواد غير صديقة للبيئة وتسبب ضرر فعندما تقوم بتحويلها الي لوحات جمالية وقيمة فنية في حد ذاته  خدمة كبيرة للإنسانية وذلك بمنعك من انها تضر اي شخص غير انه يلفت الناس الي انه هنالك الكثير من الاشياء التي ترمي في الغمامة يمكنه الاستفادة منها حتي في البيت وانا في اعتقادي ان الشيء القديم له قيمة اكثر من الجديد ولذي لم اغير اي من الاغراض التي استخدمها في اعمالي بل تكون كما هيه فاذا قمت بتلوينها فقدت قيمتها ولا يتعرف ان تلك صامولة او فارغ رصاص لذي اترك المواد كما هي

< ما هو الرسالة التي تريد توصيلها من خلال استخدامك لبعض مخالفات الاسلحة والحديد؟

الحديد مادة قاسية وهو ما جعلني اختاره لأنه عنصر اساسي في صناعة السلاح الذي دمر العديد من البلدان في جميع انحاء العالم كم تسبب بقتل ملاين الابرياء واصبحت تلك البلاد مثل الاسكراب وهو ما جعلني اقوم بجمع هذا الاسكراب وجعلة منها قيمة جمالية يمكن ان تكون ولو جزء بسيط من الحل لسبب تلك النزاعات لان الفن رسالة سامية تكون مباشرة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق