سياسة

تحت إشراف رئيس الحكومة الليبية

تميُّز تنظيمي وحضور نوعي خلال فعاليات «احتفالية طرابلس عاصمة الإعلام العربي 2022»

عبد العالي الطاهري

بحضور رئيس الوزراء الليبي عبد الحميد الدبيبة والعديد من الوزراء والسفراء على المستوى العربي والدولي المعتمدين في دولة ليبيا، وكذا خبراء في مجالي الإعلام والتواصل محليا وعربيا ودوليا، تم يوم الإثنين 22 يونيو الجاري إحياء فعاليات طرابلس عاصمة الإعلام العربي 2022، وكذا توزيع جائزة الدولة التقديرية للصحافة. إلى ذلك، ألقى وزيد الدولة للاتصال والشؤون السياسية ورئيس اللجنة العليا للاحتفالية، وليد اللافي، ألقى عرضًا تفصيليًا أبرز فيه ومن خلاله الرؤية الحكومية لواقع الإعلام الليبي، تشخيصًا ومعالجة، وهو العرض الذي تحدث فيه الوزير الليبي عن الدعوة إلى إحداث هيئات منظَّمة قانونيا، تُعنى بالتنظيم المهني والهيكلي وحسن سير عمل المؤسسات الإعلامية ارتباطا بميثاق الشرف المهني للصحفيين الليبيين، هذا الأخير الذي يجب أن يكون أساساً للسلوك الصحفي المهني المسؤول تجاه الفرد والمجتمع. كما أشار الوزير اللافي، إلى أن المشهد الإعلامي الليبي بدأ يعرف تطورا شهدت به كبريات المؤسسات الإعلامية الدولية وكذا الهيئات والمنظمات العالمية غير الحكومية، المختصة في تقييم أداء وتطور أو تراجع الأداء الإعلامي في مختلف أقطار العالم. إلى ذلك، تلا الدكتور عبد الحميد الدبيبة، رئيس الحكومة الليبية، خلال كلمة له بمناسبة رعايته للنسخة الثانية لجائزة الدولة التقديرية للصحافة، مباركاً لمن تم اختيارهم من اللجنة لهذا التكريم. وأكد الرئيس أن حكومة الوحدة الوطنية حرصت على تقديم نموذج جديد، يفرق بين دور الاتصال الحكومي كمهمة أساسية للحكومة وقطاعاته للتواصل مع عموم الشعب، تعزيزًا لمبدأ الشفافية. وأضاف أن الحكومة أطلقت جهوداً استثنائية في تأسيس هيئة رصد المحتوى الإعلامي، وصندوق دعم الإعلاميين باعتبارهما وسيلة لتقويم الأداء في هذا المجال المهم. كما أعلن عن إقرار مجلس الوزراء لجملة من الإجراءات تدعم هذا الجسم من خلال التراخيص للقنوات، وإجراءات أخرى سيعلن عنها لاحقاً. وقام السيد الرئيس رفقة الوزراء بتسليم جائزة الدولة التقديرية للصحافة في نسختها الثانية للفائز بها الإعلامي الليبي المخضرم السيد بشير زعبية. يذكر أن احتفالية طرابلس عاصمة الإعلام العربي 2022، شكلت فرصة كبيرة للتواصل والتكامل العربي-العربي خاصة في بعدها الإعلامي، في سياق إغناء التجارب وتطويرها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق