ثقافة وفن

Michel Blazquez

بين التعبيرية والسريالية ازدواجية الأيديولوجيا وعمق المفهوم الفني

بشرى بن فاطمة

تميّزت رؤاه البصرية بالمعارضة الجدلية لواقعه وتعبيريته السريالية عن الانتماء الصعب لوجوده وهويته بين عالمين متصادمي التوافقات المعيشية في رحلة التكوينات الإنسانية والفنية والأسلوبية، بين كوبا والولايات المتحدة الامريكية تبدو أعماله الفنية رحلة بحث عن جذور إنسانية ورحلة تحطيم لجدران الصمت الفاصلة بين التنوع، رحلة اختارها التشكيلي الكوبي المقيم في الولايات المتحدة الامريكية ميشال بلاسكيز لتكون دليله ومرجعيته لتحقيق ذاته الفنية التشكيلية والبصرية المعاصرة في أمريكا وفرض اسمه كفنان مؤثّر في تاريخ الفنون التشكيلية الأمريكية المعاصرة.

فرغم كل الاختلافات التي حملها من كوبا ورغم العالم الجديد الذي احتواه أمريكا، قرّر العمل خارج المألوف صانعا بصمته المتفرّد في الفكرة والحضور والمفهوم، ما جعله يتميّز بروح فنية تشكّلت على أساسها موجة التمازج اللاتيني والأمريكي، كاسرة حدود الأيديولوجيات السياسية ومعبّرة عن قضاياها بتحرّر جذبه لأسلوب فني جديد له تأثيره على تاريخ الفنون التشكيلية الأمريكية مزج مدارس مختلفة في تناغم تجريبي معاصر.

فقد رفّعت تجربته مستويات الوعي والإدراك لدى المتلقي الأمريكي الذي فتح بصرياته الذهنية على توافقات جمالية للمشاهد البصرية للقضايا الوجودية التي طرحها ميشال وغيره أيضا من الفنانين القادمين بأصول هويتهم اللاتينية الغارقة في اشتراكيتها وثوريتها واختراقها لحدود المعقول التعبيري وتداخلاته المتجرّدة منكل شيء إلا من انسانيتها الطافحة بالعواطف والاندماج.

فميشال بلاسكيز القادم من هافانا مثله مثل أي فنان لاتيني الأصل دمج مشاهده المخزنة في ذاكرته عن بلاده  بتوافقات جمالية متناغمة بسيطة ومتحرّرة متمرّدة ومنسابة متشابكة ومنفلتة من فضاءاتها متفاعلة مع سمات المسار التعبيري الذي تم فيه تحديد الرؤية الفنية الأولى في مجالات الهجاء والنقد للاجتماعي الذي اطلع عليه بشكل ساعد رموزه على تكثيف صياغات التعبير عن الواقع في تجربته من خلال استعارة العمل الجمالي وإعادة النظر في التقنية والخامة وتطويع المفهوم للقضية الفنية والإنسانية التي يعالجها بشكل فردي انعكس على الحضور الجماعي داخل المنظومة الجديدة التي فعّل فيها حكاياته الفنية.

وقد خلق هذا التصوّر التجريبي لدى بلاسكيز تأثيرا جدليا ساعده في دمج المفاهيم التي طرحها مع رموزه حتى يوضّح رؤيته من التواصل الجوهري الفاصل بين صيغة الواقع ورؤية الخيال وتفاصيل المعنى المزدوج الظاهر في تلك الجدران التي تقسم المساحة أو المربعات الضيقة التي تقسّمها مثل صناديق صغيرة خانقة يساعدها اللون في التشكل مع الفكرة بين تصادم الألوان الحارة والباردة ما أضاف نوعا من التوجه التوظيفي نحو أسلوب السريالية التعبيرية.

فهي تشترك في العملية الفنية حتى تقدّم أرضية تتوافق مع التجريب الخيالي المتفوّق على الموجود في المشهد المألوف للتحرّر الذي اختاره وبحث فيه ليطوّع فكرته للمواكبة والاندماج مع بيئته الحالية.

يثير بلاسكيز في السريالية روحا معاصرة تنحرف عن سريالية الريادة الأوروبية وتنفصل عن اللامعقول في التوظيفات البصرية من خلال الألوان والخطوط والانحناءات وظّفها لترتيب الأشياء التي لا علاقة لها ببعضها البعض حتى أن تداخل الأشكال والاجزاء المعزولة وبقع اللون والزخارف المتنوعة والحالات المختلفة تتجادل مع عنصر الفراغ في اللوحة لتعمل معا على خلق نتيجة واضحة للرسمة المتواصل التي يطرحها في حوارية مجزّأة أحادية وخيالية ومتمرّدة.

إن الإشارات والتأويلات التي تحيل إليها تصورات بلاسكيز تبعث حيوية في المنجز الذي يحمل بدوره المتلقي في رحلة متباينة الأبعاد التجريبية بشكل معاصر بين التعبيرية وربطها مع التكعيبية والسريالية حتى تترابط بشكل منسجم كأسلوب واحد في تواصل بين الأشكال والخطوط التي لا تتوافق مجازيا مع المناظر الطبيعية وتطوير فكرة تمزيق وتشويه الأشكال بشكل صادم ومعبّر في نفس الوقت.

يحمل بلاسكيز في خاماته ألوانه وتفاصيله من خلال رؤى الكتاب المقدس التي استخدمها لتوصيف الحالات الحسية المتوافقة مع الانطباعية ليقدم قصصه التي يمّيزها في تحديد التناقضات بين البداية والنهاية وبين الأصل المفارقة وتحديد الافتراضات الراسخة مع الأفكار القديمة والمعتقدات وتصوراتها الغرائبية التي تشكّل موقفه ليصبح في مواجهة مشروعة مع موجة المرئي المعاصر سواء في التصوير أو الأداء في الرمز أو اللون.

*الأعمال المرفقة:

متحف فرحات الفن من أجل الإنسانية

Farhat Art Museum Collections

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق