ثقافة وفن

معرض جذور

يحفر في جماليات سوس والصحراء.

بعد حوالي 15 سنة مضت، يعود الفنانين التشكيليين : رشيد فاسح، والإمام إدجيمي تحت سقف وبناية رواق أولهاو، في إطار البرنامج الثقافي ليالي رمضان: المنظم من طرف المجلس الجماعي لأكادير, يعودان لعرض آخر ابداعاتهم التشكيلية و التي تختزل مسيرة 30 سنة.من البحث والتجريب والإبداع والحفر في جذور الثقافة المغربية الأمازيغية والصحراوية ، فبينما رشيد فاسح يحفر في جذور الثقافة الأمازيغية بحمولتها الإستيطيقية الرمزية والتعبيرية المرتبطة بالارض، نجد الإمام إدجيمي يغوص في جذور فنون النقوش الصخرية بأشكالها ورموزها وأسرارها الخفية.
المعرض، يستمر إلى غاية 15 ابريل 2024 برواق حديقة اولها للعرض، ويضم حوالي 44 عمل فني لكلا الفنانين

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق