آراء

ساعة لعقلك

أهمية الكائنات الحية الدقيقة بالقناة الهضمية

د. علي عفيفي

من المعروف أن القناة الهضمية للإنسان، والثدييات بوجه عام، يعيش بها العديد من الكائنات الحية الدقيقة، وأن هذا الخليط المتنوع من الكائنات الدقيقة هام جداً لصحة الإنسان، حيث يساهم في هضم الغذاء وتحسين التمثيل الغذائي والمناعة1،2. ولذلك، فمن الضروري الحفاظ على هذه الكائنات الدقيقة النافعة وعلى تنوعها، وهو ما يتأثر بصورة كبيرة بعوامل مثل النظام الغذائي، ممارسة الرياضة، تناول المضادات الحيوية، والعمر3،4،5. فعلى سبيل المثال، ممارسة الرياضة باعتدال لها تأثير جيد على الكائنات الدقيقة التي تعيش في القناة الهضمية5. على الجانب الآخر، فتناول المضادات الحيوية له تأثير سلبي على أعداد وتنوع هذه الكائنات الدقيقة، ويعتقد العلماء أن هذا التأثير قد لا يمكن الرجوع فيه أو تعويضه بعد ذلك.

يعتبر النظام الغذائي من أهم وأسرع العوامل تأثيراً على أعداد وتنوع الكائنات الدقيقة التي تعيش في القناة الهضمية، فالنظام الغذائي قد يظهر تأثيره بعد أقل من 24 ساعة7. وجد العلماء أن النظام الغذائي الغني بالدهون والسكريات، والمعروف بالنظام الغذائي الغربي، يقلل من تنوع الكائنات الدقيقة بالقناة الهضمية لفئران التجارب8،9. ومن هنا يأتي السؤال الهام، هل يمكن تعويض ذلك التأثير الضار الناتج عن النظام الغذائي غير الصحي أم أن ذلك الضرر لا يمكن الرجوع فيه؟ وهل يؤثر النظام الغذائي في مرحلة الطفولة مثلاً على الكائنات الحية الدقيقة الموجودة بالقناة الهضمية طوال مراحل الحياة اللاحقة؟

للإجابة على هذا السؤال، وأيضاً لمعرفة التأثير المشترك للنظام الغذائي مع ممارسة الرياضة، قام العلماء بدراسة مجموعتين من فئران التجارب. المجموعة الأولى تتميز بالنشاط الشديد وتميل للركض على العجلات التي يقدمها لها العلماء، بينما المجموعة الثانية أقل نشاطاً ولا تميل لاستعمال تلك العجلات. قام العلماء بتقسيم كل من المجموعتين إلى أربعة أقسام في عمر ال 21 يوماً، وقاموا بتغذية القسم الأول على غذاء متوازن مع وجود عجلات للركض، وتغذية الثاني على غذاء متوازن ولكن بدون عجلات للركض، والثالث على غذاء غير متوازن (غني بالدهون والسكريات) مع وجود عجلات للركض، والرابع على غذاء غير متوازن بدون عجلات للركض. ترك العلماء لكل الفئران حرية التغذية في أي وقت طوال فترة التجربة، والتي استمرت لثلاثة أسابيع. بعد ذلك، قام العلماء بفصل كل الفئران وتغذيتها على غذاء متوازن، بدون وجود عجلات للركض، لمدة ثمانية أسابيع.

وجد العلماء أن تغذية الفئران على غذاء غير متوازن (غني بالدهون والسكريات) في بداية حياتها ولمدة ثلاثة أسابيع قلل من تنوع الكائنات الحية الدقيقة بالقناة الهضمية لكل الفئران، حتى بعد تحول تلك الفئران إلى التغذية على غذاء متوازن لمدة ثمانية أسابيع9. وجد العلماء أن الغذاء غير المتوازن قلل بصفة خاصة من أعداد البكتريا من عائلة Muribaculaceae، وهي بكتريا لها دور كبير في التمثيل الغذائي للكربوهيدرات. وجد العلماء أيضاً أن الركض على العجلات كان له تأثير إيجابي، حيث اشترك مع التغذية المتوازنة في زيادة تنوع الكائنات الحية الدقيقة بالقناة الهضمية.

ماذا يعني كل ذلك إذن؟ يعني أن تلك الكائنات الدقيقة التي تعيش في قناتنا الهضمية لها أهمية كبيرة جداً، وأنه لابد من الحفاظ على تلك الكائنات وعلى تنوعها بممارسة الرياضة وتناول الطعام الصحي المتوازن بانتظام. هذا الأمر لا يجب أن يقتصر على البالغين فقط، ولكن لابد كذلك من مراعاة التغذية الصحية للأطفال، فالضرر الذي يخلفه النظام الغذائي غير المتوازن قد يكون كبيراً، وقد يدوم لسنين طويلة بعد انتهاء مرحلة الطفولة.

مصادر

• Gilbert JA, Blaser MJ, Caporaso JG, et al. Current understanding of the human microbiome. Nature Medicine 24, 392–400 (2018).

• Dominguez-Bello MG, Godoy-Vitorino F, Knight R, Blaser MJ. Role of the microbiome in human development. Gut 68, 1108–1114 (2019).

• Bokulich NA, Chung J, Battaglia T, et al. Antibiotics, birth mode, and diet shape microbiome maturation during early life. Science Translational Medicine 8, 343ra82 (2016).

• Yatsunenko T, Rey FE, Manary MJ, et al. Human gut microbiome viewed across age and geography. Nature 486, 222 (2012).

• Clark A, and Mach N. Exercise-induced stress behavior, gut-microbiota-brain axis and diet: a systematic review for athletes. Journal of the International Society of Sports Nutrition 13, 43 (2016). doi.org/10.1186/s12970-016-0155-6

• Dethlefsen L, and Relman DA. Incomplete recovery and individualized responses of the human distal gut microbiota to repeated antibiotic perturbation. PNAS 108, 4554-4561 (2011).

• Becker SL, Chiang E, Plantinga A, et al. Effect of stevia on the gut microbiota and glucose tolerance in a murine model of diet-induced obesity. FEMS Microbiology Ecology 96, fiaa079 (2020).

• Beilharz JE, Kaakoush NO, Maniam J. Morris MJ. Cafeteria diet and probiotic therapy: cross talk among memory, neuroplasticity, serotonin receptors and gut microbiota in the rat. Molecular Psychiatry 23, 351-361 (2017).

• McNamara MP, Singleton JM, Cadney MD, et al. Early-life effects of juvenile Western diet and exercise on adult gut microbiome composition in mice. Journal of Experimental Biology (2021). doi.org/10.1242/jeb.239699

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق