ثقافة وفن

معرض فني بطنجة يسائل مفهوم الذاكرة

المدائن بوستعبدالحيكريط

يستضيف رواق غاليريكانتبعاصمة البوغاز وعروسة الشمال طنجة، أعمال الفنان  التشكيلي سعيد المساري، الذي أبى إلا أن يقدم لنا  رفقة ابداعاته أعمال كل من برنابي لوبيز غارسيا والفنان والروائي عبد القادر الشاوي و الفنانة ايلينا برنتس. أربع تجارب مختلفة تسائل مفهوم الذاكرة: الذاكرة المكتوبة، المصورة، المتأملة والمنمقة، أسئلة جمالية وإبداعات تختلف من حيث الأساليب و التقنيات. كل ذلك سيكون بمناسبة المسار الفني الذي ينظمه المعهد الفرنسي في طنجة بشراكة معرواق كانتومعهد ثربانتيس وذلك من يوم فاتح اكتوبر 2021 الى غاية 31 منه.

يذكر أن رواق غاليري يعتبر من أشهر اﻷروقة الثقافية والفنية بطنجة حيث استضاف عبر تاريخه عددا من المعارض الفنية لفنانين مغاربة وفنانين عالميين من خلال إبرازهم لعدد من القضايا الإنسانية من منظور فني وتشكيلي وأيضا موسيقي مما أكسبه شهرة عالمية تخطت حدود مضيق جبل طارق من خلال التجسير الثقافي والحضاري من خلال أعمال فنية خالدة جعلت من طنجة ملتقى البحرين بمزيج  فني ذي نكهة متوسطية  وأطلسية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق