ثقافة وفن

خريجات الجامعات السودانية يتألقنا بإحرازهن المراتب الأولى في مسابقة الاتحاد الافريقي للهندسة المعمارية على مستوى أفريقيا

بكل مشاعر الفخر والاعتزاز استقبلت الجالية السودانية بالمملكة المغربية خلال الأيام الماضية بمقر السفارة خريجات الجامعات السودانية تخصص الهندسة المعمارية بعد حصولهن على المراتب الأولى من المسابقة التي نظمتها مفوضية الثقافة والتراث بالاتحاد الافريقي للمعماريين.

وبهذا الخصوص فقد أوضح المهندس نورالدين الرقيق، رئيس مفوضية الثقافة والتراث بالاتحاد الافريقي للمعماريين الذي قدم التهاني لكلية العمارة بجامعة السودان، حيث شارك فريق العمل الفائز من الكلية في المسابقة الإقليمية بالمؤتمر 13 للاتحاد الافريقي للمعماريين في مدينة الرباط في الفترة ما بين 4 وو يوليوز وذلك ختاما للراحل السابقة حيث كان من المقرر اقامة معرض كبير لعرض المشاركات المعمارية للمتسابقين بداية بفريق السودان وشرق مرحبا أفريقيا، والمتمثل في دراسة مشروع الفندق الكبير بالخرطوم، ومرورا بجميع مشاركات الفرق الأخرى، ولكن تقرر عدم اقامة المعرض بسبب بعض الأمور اللوجستية وتم الاكتفاء بالورش والمحاضرات.

وشكل المؤتمر فرصة طيبة للخريجات السودانيات في اللقاء بشخصيات معمارية أفريقية والتعرف عليهم عن قرب بغية الاستفادة من الخبرات والتجارب في المحيط الافريقي خاصة في كل ما يتعلق بقضايا الهندسة المستدامة التي تم طرحها في المؤتمر 13 من خلال المحاضرات التي ألقاها مهندسين ومعماريين وباحثين من المملكة المغربية ومن دول مختلفة. وهو الشيء الذي كان له دور كبير من حيث تزويدهن بالمعلومات القيمة في هذا المجال الحيوي.

هذا، وتكون الفريق السوداني المشارك في المؤتمر 13 للاتحاد الافريقي للمعماريين من : آمنة محمد بشير، فاطمة الفاتح مالك، أميمة عبدالفتاح كجيرة، ملهمة سيف الدين.

والجدير بالذكر، أعلن اتحاد المعماريين الأفارقة AUA  بالتعاون مع منظمة اليونسكو مسابقة معمارية حول التحول الرقمي لعرض التراث المعماري للمباني الأثرية في أفريقيا حيث تم اختيار السودان ممثلا للإقليم الشرقي، وتونس للإقليم الشمالي، وتشاد للإقليم الأوسط، وانغولا للإقليم الجنوبي.

وفي السودان تم اختيار أربعة جامعات تتنافس في عرض أربعة مباني أثرية تاريخية في الخرطوم وتم توزيعها على النحو التالي : جامعة السودان للعلوم والتكنولوجيا ” مبنى الفندق الكبير” جامعة الخرطوم ” مباني جامعة الخرطوم” جامعة العلوم والتقانة ” بلدية أمدرمان” كلية شرق النيل ” مبنى البريد والبرق”.

وقد تم فرز الأعمال المشاركة في المسابقة في فبراير 2021 واحرز العمل المقدم من خريجي كلية العمارة والتخطيط بجامعة العلوم والتكنولوجيا المركز الأول ليصبحوا بذلك ممثلين للسودان وللاقليم الشرقي لأفريقيا. وقد حصل العمل المقدم من كلية العمارة والتخطيط المركز الأول على مستوى أفريقيا بنسبة 88٪ مقارنة بالفائز الثاني بنسبة 74٪.

وبهذه النتيجة فقد تفوقوا خريجات الجامعات السودانية عن نظرائهم على مستوى أفريقيا مما جعل أعضاء الجالية السودانية بالمملكة المغربية يعيشون لحظات جميلة باعثة عن الافتخار بهذا الإنجاز الكبير الذي تحول بفضلهن الى واقع ملموس وهو الذي يعد مكسب عظيم للوطن نظرا للميزات الهامة التي ستجعلنا في مراتب عليا في مجال الهندسة المعمارية على مستوى أفريقيا والعالم العربي في المستقبل القريب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق